علمتني سور القرآن

علمتني سورة (64- سورة التغابن)

  • حذرتني سورة التَّغَابُنِ من الوقوع في الغَبْن يوم القيامة.
  • نادتني سورة التَّغَابُنِ: كل من في السموات والأرض يسبح لله؛ فلا تكن أنت من الغافلين: ﴿يُسَبِّحُ لِلَّـهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ ۖ لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ ۖ وَهُوَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ﴾ (1).
  • نادتني سورة التَّغَابُنِ: أعمالك مستنسخة في كتابك، وستنبأ بها يوم القيامة: ﴿زَعَمَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَن لَّن يُبْعَثُوا ۚ قُلْ بَلَىٰ وَرَبِّي لَتُبْعَثُنَّ ثُمَّ لَتُنَبَّؤُنَّ بِمَا عَمِلْتُمْ ۚ وَذَٰلِكَ عَلَى اللَّـهِ يَسِيرٌ﴾ (7).
  • نادتني سورة التَّغَابُنِ: سمَّى اللهُ القرآنَ نورًا، فمَن وجَدَ الظُّلمةَ الرُوحيةَ فشِفَاؤه في الآيةِ القرآنيةِ: ﴿وَالنُّورِ الَّذِي أَنزَلْنَا﴾ (8).
  • علمتني سورة التَّغَابُنِ أن الإيمان بالله وعمل الصالحات يقي من يوم التغابن: ﴿يَوْمَ يَجْمَعُكُمْ لِيَوْمِ الْجَمْعِ ۖ ذَٰلِكَ يَوْمُ التَّغَابُنِ ۗ وَمَن يُؤْمِن بِاللَّـهِ وَيَعْمَلْ صَالِحًا يُكَفِّرْ عَنْهُ سَيِّئَاتِهِ وَيُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ … ذَٰلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ﴾ (9).
  • علمتني سورة التَّغَابُنِ أن الإيمان بالقدر سبب للطمأنينة والهداية: ﴿مَا أَصَابَ مِن مُّصِيبَةٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّـهِ ۗ وَمَن يُؤْمِن بِاللَّـهِ يَهْدِ قَلْبَهُ﴾ (11).
  • نادتني سورة التَّغَابُنِ: تصدق من مالك -ولو بالقليل- لتتقي فتنة المال: ﴿إِنَّمَا أَمْوَالُكُمْ وَأَوْلَادُكُمْ فِتْنَةٌ ۚ وَاللَّـهُ عِندَهُ أَجْرٌ عَظِيمٌ﴾ (15).
  • علمتني سورة التَّغَابُنِ أن التكليف في حدود المقدور: ﴿فَاتَّقُوا اللَّـهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ﴾ (16).
  • علمتني سورة التَّغَابُنِ أن الله أمرنا بـ: تقوى الله، والسمع والطاعة لله ولرسوله، والإنفاق في سبيل الله، والبعد عن البخل: ﴿فَاتَّقُوا اللَّـهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ وَاسْمَعُوا وَأَطِيعُوا وَأَنفِقُوا خَيْرًا لِّأَنفُسِكُمْ …﴾ (16، 17).

تقييم الموضوع

0%

علمتني سورة التغابن أن الإيمان بالقدر سبب للطمأنينة والهداية

تقييم المستخدمون: 3.23 ( 4 أصوات)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى