سورة الفاتحة صفحة رقم [ 1 ] المقطع الأول
من الآية رقم [ 1 ] الى الآية رقم [ 7 ] عدد الآيات [ 7 ]

هي أعظمُ سورةٍ في القرآنِ، وفيها: يرشدُ اللهُ عبادَه إلى حمدِه والثناءِ عليه وتمجيدِه، وإفرادِه وحده بالعبادةِ وطلبِ العونِ، وأن يسألوه الهدايةَ إلى الطريقِ الموصلِ لجَنَّتهِ، طريقِ الأنبياءِ والصِّديقينَ والشهداءِ والصالحينَ، لا طريقَ المغضوبِ عليهم كالي

اختر السورة