سورة الروم صفحة رقم [ 404 ] المقطع الثاني
من الآية رقم [ 1 ] الى الآية رقم [ 5 ] عدد الآيات [ 5 ]

غَلَبَتْ فارسُ الرُّومَ، فأخبرَ القرآنُ أنَّ الرُّومَ ستغلِبُ فارسَ قريبًا، وسيفرحُ المؤمنونَ بذلك لأنَّ الرُّومَ أهلُ كتابٍ أمَّا فارسَ فكانُوا يعبدُونَ الأوثانَ.

سورة الروم صفحة رقم [ 405 ] المقطع الأول
من الآية رقم [ 6 ] الى الآية رقم [ 10 ] عدد الآيات [ 5 ]

بعدما تحقَّقَ وعدُ اللهِ بنصرِ الرُّومِ هدَّدَ اللهُ هنا المشركينَ وحثَّهُم على التَّفكُّرِ في المخلوقاتِ، وفي عاقبةِ الأقوامِ السابقينَ معَ ما بلغَ من قوَّتِهم وعمارتِهم للأرضِ.

سورة الروم صفحة رقم [ 405 ] المقطع الثاني
من الآية رقم [ 11 ] الى الآية رقم [ 15 ] عدد الآيات [ 5 ]

لمَّا ذكرَ عاقبةَ المجرمينَ إلى الجحيمِ وفي هذا إشارةٌ إلى البعثِ، أقامَ هنا الدَّليلَ عليه بأن من قدرَ على الابتداءِ يقدرُ على الإعادةِ، ثُمَّ ذكرَ حالَ المجرمينَ يومَ القيامةِ، وتفرَّقَ النَّاسِ إلى: فريقٍ في الجَنَّةِ =

سورة الروم صفحة رقم [ 406 ] المقطع الأول
من الآية رقم [ 16 ] الى الآية رقم [ 16 ] عدد الآيات [ 1 ]

= وفريقٍ في السعيرِ.

سورة الروم صفحة رقم [ 406 ] المقطع الثاني
من الآية رقم [ 17 ] الى الآية رقم [ 21 ] عدد الآيات [ 5 ]

لمَّا بَيَّنَ تفرقَ النَّاسِ إلى فريقينِ أمَرَ هنا بتنزيهِه عن كلِّ سوءٍ، وبحمدِه على كلِّ حالٍ، ثُمَّ بَيَّنَ بعضَ أدلَّةِ الوحدانيةِ والقُدرةِ: إخراجُ الحيّ من الميِّتِ والعكسُ، وإحياءُ الأرضِ، وخلقُ الإنسانِ، وخلقُ الأزواجِ، =

سورة الروم صفحة رقم [ 406 ] المقطع الثالث
من الآية رقم [ 22 ] الى الآية رقم [ 24 ] عدد الآيات [ 3 ]

= وخلقُ السَّمواتِ والأرضِ واختلافُ اللغاتِ والألوانِ، وقيامُ النَّاسِ ومنامُهم، وإحياءُ الأرضِ بالمطرِ.

سورة الروم صفحة رقم [ 407 ] المقطع الأول
من الآية رقم [ 25 ] الى الآية رقم [ 27 ] عدد الآيات [ 3 ]

ومن الأدلَّةِ أيضًا: إقامةُ السَّماءِ والأرضِ، وإعادةُ الخلقِ.

سورة الروم صفحة رقم [ 407 ] المقطع الثاني
من الآية رقم [ 28 ] الى الآية رقم [ 29 ] عدد الآيات [ 2 ]

بعدَ أدلَّةِ الوحدانيةِ ذَكَرَ هنا مَثلاً لإثباتِ الوحدانيةِ: هل يرضى أحدٌ منكم أن يكونَ عبدُه المملوكُ له شريكًا له في مالِه الذي يملِكُه؟ فإذا لم يرضَ لنفسِه الشَّريكَ فكيفَ يرضاه للهِ الخالقِ؟

سورة الروم صفحة رقم [ 407 ] المقطع الثالث
من الآية رقم [ 30 ] الى الآية رقم [ 32 ] عدد الآيات [ 3 ]

بعدَ بيانِ أدلَّةِ الوحدانيةِ وإبطالِ الشِّركِ، أمَرَ اللهُ هنا باتِّباعِ الإسلامِ، ثُمَّ حذَّرَ من الفُرقَةِ والاختلافِ.

سورة الروم صفحة رقم [ 408 ] المقطع الأول
من الآية رقم [ 33 ] الى الآية رقم [ 37 ] عدد الآيات [ 5 ]

لمَّا بَيَّنَ التَّوحيدَ بالدَّليلِ وبالمَثَلِ، بَيَّنَ هنا حالَ فئتينِ من الناسِ: الذين يتضرعُونَ إلى اللهِ وقت الشِّدَّةِ ويُشركُونَ وقتَ الرخاءِ، والذينَ يعبدُونَ اللهَ للدنيا إذا آتاهم رَضُوا وإذا منعَهم سَخِطُوا.

سورة الروم صفحة رقم [ 408 ] المقطع الثاني
من الآية رقم [ 38 ] الى الآية رقم [ 41 ] عدد الآيات [ 4 ]

لمَّا ذكَرَ أنَّه يبسطُ الرِّزقَ أتبعَه بالإحسانِ لذوي الحاجةِ، وأنَّ من أَعطَى بقصدِ ردِّها بزيادةٍ (الرِّبا) حَرُمَ، ومن أَعطَى للهِ ضاعفَ له الأجرَ، وأنَّ الفسادَ مرتبطٌ بالمعاصِي.

سورة الروم صفحة رقم [ 409 ] المقطع الأول
من الآية رقم [ 42 ] الى الآية رقم [ 45 ] عدد الآيات [ 4 ]

لمَّا ربطَ الفسادَ بالمعاصِي أَمَرَ قريشًا بالاعتبارِ بمَن سبَقَهم من أممٍ كافرةٍ، ثُمَّ أمرَ نبيَّه ﷺ بالثَّباتِ على الدِّينِ الحقِّ قبلَ تفرُّقِ النَّاسِ: فريقٌ في الجَنَّةِ، وفريقٌ في السَّعِيرِ، =

سورة الروم صفحة رقم [ 409 ] المقطع الثاني
من الآية رقم [ 46 ] الى الآية رقم [ 50 ] عدد الآيات [ 5 ]

= ثُمَّ أقامَ الأدلَّةَ على وحدانيتِهِ وقدرتِه بإرسالِ الرِّياحِ والأمطارِ، والاستدلالِ على البعثِ بإحياءِ الأرضِ بعدَ موتِها، وتخلَّلَ ذلك تسليةُ النَّبي ﷺ بأنَّه ليس أوَّلَ من كَذَّبَه النَّاسُ، =

سورة الروم صفحة رقم [ 410 ] المقطع الأول
من الآية رقم [ 51 ] الى الآية رقم [ 53 ] عدد الآيات [ 3 ]

= ثُمَّ شبَّهَ المشركينَ هنا بالموتى والصمّ والعُمي تسليةً له ﷺ لعدمِ انتفاعِهم بالقرآنِ.

سورة الروم صفحة رقم [ 410 ] المقطع الثاني
من الآية رقم [ 54 ] الى الآية رقم [ 57 ] عدد الآيات [ 4 ]

بعدَ بيانِ أدلَّةِ الآفاقِ (الرِّياحِ والمطرِ)، ذكرَ هنا دليلاً من الأنفسِ وهو خَلْقُ الآدميّ، ثُمَّ بيانُ ما يحدثُ يومَ القيامةِ من مناقشاتٍ بينَ المجرمينَ وبينَ أهلِ الإيمانِ حولَ البعثِ.

سورة الروم صفحة رقم [ 410 ] المقطع الثالث
من الآية رقم [ 58 ] الى الآية رقم [ 60 ] عدد الآيات [ 3 ]

ختامُ السورةِ بأن اللهَ قد أعذرَ إلى النَّاسِ بما بيَّنَه لهم في القرآنِ، وأمرَه ﷺ بالصَّبرِ على الأذى.

اختر السورة